أفضل مضاد حيوي للقولون العصبي 29-09-2022


أفضل مضاد حيوي للقولون العصبي

القولون العصبي هو مرض يصيب المرء بسبب عدوى بكتيرية تصيب الجهاز الهضمي يعرف المرض باسم متلازمة القولون العصبي. قد تتسبب الحركة البطيئة أو التشنجية للقولون في الإصابة بتقلصات مؤلمة، كما قد تؤثر المستويات الغير طبيعية من السيروتونين في القولون على حركة الأمعاء مما يتسبب في آلام لا نهاية لها للمرء. يمكن التغلب على القولون وآلامه ببعض الأدوية أو المضادات الحيوية وهذا ما سنتعرف عليه في مقالنا التالي تحت عنوان أفضل مضاد حيوي للقولون العصبي

أعراض القولون العصبي

  • تشمل أعراض القولون العصبي عادة ما يلي: (تشنج، ألم في البطن، الانتفاخ والغازات، الإمساك، والإسهال)
  • أعراض القولون العصبي ليست دائمًا. فقد يتخلص منها البعض ولا تعود لهم إلا بعد فترة، وقد يعاني البعض الأخر من أعراض مستمرة.

أفضل مضاد حيوي للقولون العصبي

  1. نيومايسين

أحد المضادات الحيوية التي تستخدم لعلاج القولون. فهو يعمل على علاج البكتيريا في الجسم مما يحسن من آلام القولون العصبي ويقلل من حالات الإمساك.

  1. كلاريثروميسين

أحد المضادات الحيوية الفعالة في علاج التهاب القولون العصبي فهو يقوم بمحاربة البكتيريا الضارة التي تضر الأمعاء مما يخفف من ألم القولون واضطراباته.

  1. ريفاكسيمين

مضاد حيوي يغير كمية البكتيريا في الأمعاء. تمت الموافقة عليه من قبل FDA في عام 2015 لعلاج IBS-D. يمكن أن يساعد في علاج كل من آلام المعدة والإسهال، والانتفاخ.


  1. (Alosetron (Lotronex:

لفترة طويلة كان الألوسيترون هو الدواء الموصوف الوحيد المعتمد لعلاج القولون العصبي. فهو يعمل عن طريق حجب الرسائل من القناة الهضمية إلى المخ ويمكن أن يساعد في تخفيف آلام المعدة والإسهال.

  1. ميترونيدازول

يعمل هذا المضاد الحيوي على تخفيف ألم القولون العصبي عن طريق محاربة البكتيريا.

  1. (Eluxadoline (Viberzi:

يساعد هذا الدواء جهازك العصبي في وقف تقلصات الأمعاء. كما يمكن أن يخفف من تقلصات البطن والإسهال. يتم تناوله مرتين في اليوم. يعمل بشكل أفضل إذا كنت تتناوله بانتظام طالما يشعر طبيبك بالحاجة إليه.

  1. كولوفيرين

يساهم هذا المضاد الحيوي في علاج المغص والتقلصات. ويساهم أيضاً في علاج الانتفاخ والإمساك مما يساهم في علاج التهاب القولون العصبي.


العلاجات المنزلية للقولون العصبي

قد تساعد بعض العلاجات المنزلية أو تغييرات نمط الحياة في تخفيف أعراض القولون العصبي لديك دون استخدام الأدوية. تتضمن أمثلة هذه التغييرات في نمط الحياة ما يلي:
– المشاركة في التمارين البدنية المنتظمة.
– التقليل من المشروبات التي تحتوي على الكافيين، لأن الكافيين يحفز الأمعاء.
– تناول وجبات طعام صغيرة على فترات.
– تقليل التوتر.
– تناول البروبيوتيك (البكتيريا “الجيدة” التي توجد عادة في الأمعاء) للمساعدة في تخفيف الغازات والانتفاخ.
– تجنب الأطعمة المقلية أو الحارة.

متى يجب عليك رؤية الطبيب إذا كنت مصاباً بالقولون العصبي؟

يجب عليك التوجه للطبيب إذا كانت لديك أعراض تستمر لأكثر من بضعة أيام، أو إذا أصبحت الأعراض دائمة. كما يجب عليك التحدث مع طبيبك إذا واجهت تغيرات مفاجئة أو أعراض خطيرة، مثل:
– نزيف المستقيم.
– ألم مستمر لا يتم تخفيفه بخروج الغازات أو حركة الأمعاء.
– فقدان الوزن.
– قلة الشهية.
– الغثيان والقيء.
(يمكن أن تشير هذه الأعراض إلى حالة أكثر خطورة، مثل سرطان القولون).

المراجعhttps://almalomat.com/361800/%d8%a3%d9%81%d8%b6%d9%84-%d9%85%d8%b6%d8%a7%d8%af-%d8%ad%d9%8a%d9%88%d9%8a-%d9%84%d9%84%d9%82%d9%88%d9%84%d9%88%d9%86-%d8%a7%d9%84%d8%b9%d8%b5%d8%a8%d9%8a