النرجسيون.. شخصيات عدائية تعيش وهم المؤامرات 16-09-2022


يصف علم النفس النرجسيين بأنهم فئة تعتقد دائمًا بتفوقها وتفردها باستحقاق الأفضل دائمًا، ويميل النرجسي عادة إلى امتلاك 3 سمات محددة هي العصابية، والعداء، والانبساط الوكيل، ويعتقد باحثون في دراسة نشرت في مجلة «كورنت أوبينيون إن سيكولوجي»، أن هذه السمات الثلاث تجعل النرجسيين أكثر عرضة للوقوع في نظريات المؤامرة.

وقال كل من الخبراء ألكساندرا سيتشوكا ومارتا مارشليوسكا وميكي بيدلستون. من جامعتي كامبريدج وكنت والأكاديمية البولندية للعلوم، إنهم ربما اكتشفوا سبب إيمان النرجسيين بنظريات المؤامرة أكثر من غيرهم، واقترحوا أن جنون العظمة يمكن أن يؤدي إلى الانفتاح على نظريات المؤامرة، وأن الحاجة إلى البقاء تحت السيطرة خلال أوقات عدم اليقين، مثل الوباء، يمكن أن تدفع النرجسيين إلى تبنّي الادعاءات الغريبة ليجعلوا أنفسهم يشعرون وكأنهم لا يزالون مسيطرين على ما لديهم.


وبحسب الدراسة، يبرز العداء عندما يتحدى الآخرون وجهات نظرهم فيما يتعلق بنظريات المؤامرة، والتي لا تعمل إلا على تعزيز دعمهم لها.

وتُعرَّف العصابية على أنها ميل للتفاعل العاطفي وغير العقلاني مع المعلومات، أما العداء فيتعلّق بالعدوان تجاه الآخرين وآرائهم، وهو وسيلة لتحقيق السيطرة على الأحداث أو الآخرين. ويرتبط مصطلح الانبساط الوكيل بالسلوك الحازم تجاه الآخرين الذي يضعهم تحت تأثير جاذبية وسحر الشخصية النرجسية.
المصدر

https://www.okaz.com.sa/variety/na/2114705