• ×

02:29 صباحًا , الأحد 24 سبتمبر 2017

الإفطار مهم لعلاج انخفاض سكر الدم

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
قال خبراء تغذية بريطانيون إنّ الأشخاص الذين يعانون من مشكلة انخفاض سكر الدم، والذين يشعرون بضعف ودوخة وإحساس مفاجىء شديد بالجوع يحتاجون لأكل المزيد من الكربوهيدرات القليلة الجلوكوز للمحافظة على استقرار سكر الدم ومنح الجسم تدفقاً ثابتاً من الطاقة، ووقف تلك اللحظات التي يشعرون فيها بالدوخة.
وذكر الخبراء أنّه من بين الأصناف التي تحتوي على كربوهيدرات منخفضة الجلوكوز الشوفان والخبز المخلوط بالحبوب والمعكرونة المطهية بطريقة تحافظ على قوامها والأرز البسمتي والبطاطا الحلوة. ويمكن أن يحاول الشخص تناول المشمش المجفف وخبز الفاكهة ورقائق البسكويت المصنوعة من حبوب الجاودار، وحفنة صغيرة من البندق غير المملح.
ويشخص الأطباء هذه الحالة بأنّها أعراض إنخفاض في مستويات سكر الدم، وأن على المرء الذي يعاني من مثل هذه الحالة أن يتناول افطاراً جيِّداً مكوناً من مواد كربوهيدراتية بطيئة الهضم مثل عصيدة الشوفان التي تساعد على الصمود أطول من معظم الحبوب، وأكل وجبة خفيفة مثل موزة أو تفاحة في وسط النهار، وإذا كان الشخص يعاني من عطش متزايد واجهاد، أو الذهاب للحمام عدة مرّات، فعليه حينئذ استشارة طبيب لإجراء الفحوصات اللازمة.
وتسمى الحالة السابقة بنقص سكر الدم، أو كما يعرف طبياً \"هايبوجلاسيميا\". ويحذر الأطباء من أن اغفال وجبة الإفطار أو تناول حبوب سكرية سيسبب زيادة وانخفاضاً سريعين في سكر الدم، وأن ادخال الألياف والبروتين في الوجبة يساعد على التحكم في هذا الأمر، وكذلك تناول عصيدة الشوفان الغنية بالفاكهة المجففة مع اللبن أو الزبادي أو بيضة وخبز الطحين الكامل، وتجنب الوجبات السكرية، وعدم تأخير الغداء.

http://www.balagh.com/woman/jamal/3l03qgio.htm

بواسطة : admincp
 0  0  802
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:29 صباحًا الأحد 24 سبتمبر 2017.