كشفت دراسة علمية حديثة أن البيض هو أفضل إفطار لمرض القلب.

وأوضح القائمون على الدراسة، التي نشر تفاصيلها موقع «الشرق الأوسط» نقلاً عن «إي لايف» الطبي المتخصص، أن الذين يأكلون البيض بانتظام لديهم المزيد من البروتين الدهني A1 في أنظمتهم.

ووجدوا أن وجود جزيئات البروتين الدهني عالية الكثافة لدى مرض القلب يساعد على منع النوبات القلبية والسكتات الدماغية.

ولفت الفريق البحثي إلى أن الذين جعلوا البيض جزءاً من نظامهم الغذائي كان لديهم عدد أقل من الأيضات المرتبطة بأمراض القلب.

وقال مؤلف الدراسة كانكينج يو، الأستاذ المساعد بقسم علم الأوبئة والإحصاء الحيوي بجامعة بكين: «هناك حاجة إلى دراسات للتحقق من الأدوار السببية التي تؤديها مستقلبات الدهون في الارتباط بين استهلاك البيض وخطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية».

وأظهر بحث جديد أن إضافة البيض إلى الوجبة الصباحية يمكن أن يساعد على حماية القلب.

واعتمد البحث على سؤال 4778 مشاركاً تتراوح أعمارهم بين 30 و79 عاماً (1377 شخصاً لم يكونوا مصابين بأمراض القلب والأوعية الدموية من قبل و3401 شخص) عن عدد المرات التي تناولوا فيها البيض، إضافة إلى الأطعمة الأخرى مثل الأرز واللحوم والخضراوات.