هدف علاجي واعد للسكري من النوع الأول

حدد باحثون في كلية الطب في جامعة يوتا، هدفاً علاجياً جديداً لعلاج المصابين بداء السكري من النوع الأول. وكشفت الدراسة التي نشرتها مجلة «الطب التجريبي» أن تثبيط بروتين يسمى OCA-B، تمكن من حماية الفئران من الإصابة بالداء عن طريق الحد من نشاط الخلايا المناعية التي تدمر الخلايا المنتجة للأنسولين في البنكرياس.
ويمكن لخلايا الدم البيضاء التي تسمى الخلايا التائية التعرف إلى جزيئات معينة تنتجها البكتيريا والفيروسات الغازية للجسم. وعندما تواجه الخلايا التائية هذه الجزيئات المعروفة باسم المستضدات، فإنها تقوم بتشغيل مئات الجينات التي تسمح لها بمكافحة العدوى.
ويرتبط بروتين يسمى OCA-B بالعــــــديد من هذه الجـــينات، ويساعد في ضمان إمكانية إعادة تنشيطها بســـهولة إذا واجهت الخــــلايا التائـــيـــة ذات المســــتضدات فـــي وقـــــت لاحـــــــق.
وفي الدراسة الجديدة، وجد الباحثون أن الفئران المعرضة للإصابة بمرض السكري من النوع1، كانت في وقاية من المرض في حالة كانت تفتقر إلى ذلك البروتين. وظلت الخلايا التائية السامة للخلايا التي يمكن أن تستهدف بشكل مباشر، وتقتل خلايا البنكرياس، غير نشطة ولم تتراكم في البنكرياس.

التعليقات مغلقة