فيتامين «د» يفسر شيوع التوحد وسط الذكور

قال باحثون من جامعة كوينزلاند إن نقص فيتامين «د» من جانب الأم يمكن أن يفسر سبب انتشار اضطراب طيف التوحد بنحو 3 مرات بين الأولاد. وفي دراستهما الأخيرة، وجد الباحثون أن نقص ذلك الفيتامين أثناء الحمل تسبب في زيادة هرمون التستوستيرون في أدمغة ذكور الجرذان أثناء مرحلة تطورها.

وأظهرت الأبحاث السابقة أن فيتامين «د» يلعب دوراً مهماً في نمو الدماغ وأن إعطاء مكملاته الغذائية للفئران أثناء الحمل منع تماماً الصفات الشبيهة بالتوحد عند المواليد.
ويقول الباحثون: إن تعرض الدماغ في مرحلة نموه إلى الهرمونات الجنسية بإفراط مثل التستوستيرون، كان يُعتقد أنه سبب أساسي للإصابة باضطراب طيف التوحد، لكن الأسباب ظلت غير واضحة.

التعليقات مغلقة