بداية الضغط تغير تدفق الدم

تتعدد أسباب الإصابة بمرض ارتفاع ضغط الدم، وهي حالة تنتشر بين الكبار بصورة واسعة، ولكنها بدأت في السنوات الأخيرة تظهر بين قطاع ليس صغيراً من الشباب، واستطاعت دراسة روسية حديثة الكشف عن وجود ارتباط بين ارتفاع الضغط وبين حدوث تغير عضوي في الدماغ.وبحث العلماء في هذه الدراسة عن التغييرات التي تحدث في بداية الإصابة بضغط الدم المرتفع، وقاموا بالتجربة على الفئران وتبين وجود تزايد في تدفق الدم في شرايين الكلى، وكذلك انخفاض التدفق في الشريان الأبهر البطني، وذلك مع تقدم هذه الفئران في السن.توصلت الدراسة أيضاً إلى أن هناك تراجعاً في مقاومة الأوعية الدموية الموجودة بالكلي، والتي تنتج مع كبر السن، والجديد في هذا البحث هو اكتشاف انخفاض ملحوظ في نشاط القشرة الجبهية بالدماغ، مع زيادة نشاط مكان تحت المهاد، وهذه التغييرات لم تظهر لدى الفئران السليمة.انتهت الدراسة إلى أن ارتفاع الضغط نتيجة التوتر يرتبط بحدوث تغيرات بمعدل الأيض داخل الدماغ، وكذلك في معدل سرعة تدفق الدم في الشرايين الأساسية، مما يؤكد وجود علاقة بين ارتفاع الضغط وتغيرات الدماغ وتدفق الدم.

التعليقات مغلقة